youtube
 

facebook
 
twitter لموظفي الوزارة
صدرت الارادة الملكية السامية بالموافقة على قرار مجلس الوزراء رقم 9099 بتاريخ 15 نيسان 2015 والمتضمن الموافقة على تسمية السفير سهيل حداد سفيرا فوق العادة ومفوضا غير مقيم للمملكة الاردنية الهاشمية لدى جمهورية الاورغواي.
التفاصيل
تسلم امين عام وزارة الخارجية وشؤون المغتربين بالوكالة السفير صالح الجوارنة، نسخة من اوراق اعتماد السفير السوداني الجديد الدكتور الصادق بخيت الفكي عبدالله "الفقيه" سفيرا معتمدا ومقيما لبلاده لدى الاردن.
التفاصيل
قدم السفير الأردني الدكتور يوسف البطانية أوراق اعتماده كسفير معتمد ومقيم للمملكة لدى مملكة بلجيكا، لجلالة الملك فيليب الأول.
التفاصيل
اكدت رئيسة مجلس الامن لهذا الشهر، مندوبة الاردن الدائمة لدى الامم المتحدة، دينا قعوار ضرورة تطبيق قرارات المجلس حول اليمن وتحديدا قراري 2214 و2216.
التفاصيل
أكدت الناطق الرسمي بإسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين صباح الرافعي أن الحكومة الأردنية ومن خلال وزارة الخارجية مستمرة في القيام بدورها وواجبها إزاء المسجد الأقصى المبارك/ الحرم القدسي الشريف.
التفاصيل
Minimize المكتب الخاص

يقوم المكتب الخاص بإعداد التقارير السياسيه اليوميه والأسبوعيه التي توزع على مؤسسات الدوله ، والوزارات والدوائر والجهات الحكوميه المختلفه .كما يتولى مهمه متابعه القضايا ذات الطبيعه الحساسه والمكتومه خاصه مراسلات السفارات ، وينسق مع إدارات ومكاتب ووحدات الوزاره حول مختلف القضايا . وكذلك يقوم المكتب   بترتيب برامج زيارات معالي الوزير وإعداد الملفات حولها ، واعداد الرسائل والخطابات ومحاضر الاجتماعات المتعلقه بمعاليه

Maximize مكتب الأمين العام
Maximize مكتب المفتش العام
Minimize وحدة الرقابة الداخلية


مقدمة

يشكل ترشيد الإنفاق الحكومي وحسن استخدام الموارد المتاحة ورفع كفاءة وفاعلية الأجهزة الإدارية وتطوير السياسات والإجراءات الإدارية المتبعة عناصر أساسية لنجاح أي عملية إدارية وتحقيق أهدافها.
وتنبع أهمية الرقابة من كونها أحد الأركان الأساسية في الإدارة العلمية الحديثة، كما أنها الذراع الرئيسي للإدارة المتطورة للنهوض بالمؤسسات لتتمشى مع التطوير والتحديث تحقيقاً لمستويات عالية من الكفاءة والفاعلية.
وتقوم وحدة الرقابة المالية والإدارية في وزارة الخارجية بالتأكد من سلامة المعاملات المالية والإدارية والموازنات والقوائم المالية وتدقيقها، والتأكد من مطابقتها للقوانين والتشريعات المعمول بها، والتأكد من أوجه الإنفاق على مختلف بنود موازنة الوزارة، ومن أن استخدام الموارد قد تم وفق الأهداف والسياسات المرسومة، ورفع التقارير الدورية لمعالي الوزير
وتأسيسا على ما تقدم يهدف هذا الدليل إلي التعريف بطبيعة ومفهوم وأهداف كل من الرقابة المالية والإدارية وأجهزتها وخطواتها في وزارة الخارجية سعيا لتوفير المتطلبات اللازمة لزيادة كفاءة وفاعلية الرقابة بشقيها المالي والإداري بما يخدم عملية التنمية الإدارية بكافة أبعادها وتمكينها من تحقيق أهدافها.

 

اقسام وحدة الرقابة الداخلية:


1-التدقيق المالي.

 

             تختص هذه الوظيفة بالتدقيق والرقابة على الأمور المالية لعمل الوزارة للتأكد من سلامتها واتفاقها مع التشريعات المعمول بها والكشف عن أسباب قصور الأداء الفردي وتقديم الاقتراحات

 

2-التدقيق الإداري

  

          تختص هذه الوظيفة بالتدقيق والرقابة ومتابعة القرارات الإدارية في الوزارة للتأكد من سلامتها واتفاقها مع التشريعات المعمول بها والكشف عن أسباب قصور الأداء الفردي وتقديم الاقتراحات.

 

3-التدقيق الفني

 

           التدقيق و التأكد من أن الأنظمة المحوسبة المستخدمة معتمدة من المرجع المختص المحدد في التشريعات التي تجيز استخدام هذه الأنظمة و تشمل التدقيق العام و التدقيق التطبيقي.

 

 

    دليل الإجراءات الرقابية لوحدة الرقابة الداخلية   
 

 

              

 

 

Maximize إدارة الشؤون الإدارية
Maximize ادارة الشؤون العربية و الشرق أوسطية
Maximize ادارة الشؤون الأوروبية
Maximize ادارة شؤون آسيا وأقيانوسيا
Maximize ادارة شؤون أمريكا الشمالية
Maximize ادارة شؤون امريكا اللاتينية والوسطى
Maximize إدارة الشؤون القنصلية
Maximize ادارة العلاقات الدولية و المنظمات
Maximize ادارة المراسم
Maximize ادارة حقوق الإنسان و الأمن الإنساني
Maximize وحدة الشؤون الإقتصادية والتعاون الدولي
Maximize إدارة الاعلام والاتصال
Maximize وحدة الشؤون البرلمانية
Maximize الإدارة القانونية
Maximize وحدة القناصل الفخريين
Maximize وحدة الدراسات والأبحاث
Maximize إدارة الشؤون المالية
Maximize وحدة مباني السفارات واللوازم
Maximize وحدة التطوير الإداري وتنمية القوى البشرية
Maximize مكتب تنسيق جائزة الملك عبدالله الثاني لتميز الأداء الحكومي و الشفافية
Maximize وحدة الاتصالات و الحاسوب
Minimize إدارة شؤون المغتربين


تعنى ادارة شؤون المغتربين بشكل اساسي بمهمة تعزيز وتوثيق صلة المغتربين بوطنهم الأم وتلمس آمالهم وطموحاتهم واطلاق المبادرات والمشاريع الهادفة الى تحقيق تطلعاتهم والارتقاء في الخدمات المقدمة لهم، تاكيداً على دورهم الهام والحيوي في خدمة وطنهم ، واعترافاً بكونهم ثروة وطنية وشركاء في التنمية. وستعمل الادارة على تنفيذ مهمتها من خلال     

 

   -       تنفيذ استراتيجيات وبرامج وخطط عمل الوزارة المتعلقة بالمغتربين.

 

-       العمل على مأسسة وتعميق عملية التواصل والاتصال بين المغتربين ووطنهم الأم.

 

   -       تشجيع إسهامات المغتربين ومشاركتهم في عملية التنمية الشاملة في المملكة.

 

-       التحضير لعقد مؤتمرات دورية للمغتربين في الأردن ومتابعة تنفيذ توصياتها.

 

  -       الاهتمام بمطالب ومقترحات وافكار المغتربين ومتابعتها مع الجهات ذات العلاقة.

 

   -       العمل على انشاء قاعدة بيانات محدثة عن المغتربين.

 

   -       المساهمة في الحفاظ على الهوية الوطنية والثقافية الأردنية للمغتربين.

 

   -       اية مهام اخرى يكلفها معالي الوزير بها.

 

 

   وستركز الادارة في عملها بالمرحلة الاولى على تحقيق أهداف استراتيجية المغتربين وخطتها التنفيذية التي تتضمن وصف عام للبرامج والمشاريع والشركاء في التنفيذ والاطار الزمني للمشاريع.

 

Minimize وحدة مركز العمليات

 بيان المهمة

¨      مهمة المركز الرئيسة هي ضمان ديمومة عمل الوزارة في كافة الأوقات، وخاصة خلال أوقات الأزمات والأحداث الطارئة، ومن خلال التنسيق مع الدوائر والبعثات المختصة والسفارات المعتمدة لدى المملكة

¨      رعاية مصالح البعثات الدبلوماسية والمنظمات المعتمدة المقيمة، وغير مقيمة، والأجانب المتواجدين في المملكة، بالتنسيق مع الجهات المختصة والدوائر المختصة في الوزارة

¨      تسيير الأعمال الإجرائية اليومية الطارئة خارج أوقات العمل الرسمي، وبشكل موازي ومكمل لعمل الإدارات والوحدات المختصة

¨      رصد الأحداث العاجلة والمهمة وإحاطة معالي الوزير بها على الفور.

 

 

الأهداف الإستراتيجية
 

¨      التحضير المسبق لمواجهة الظروف الطارئة

¨      تحليل ودراسة الأزمات والاستعداد لها

¨      إدارة الأزمات وتشكيل فرق ومهام عمل

¨      الاستفادة من التجارب الناجحة والتجارب السابقة

¨      تقييم الأداء والتغذية الراجعة

¨      التطوير والتدريب لزيادة الكفاءة والفعالية.

 

 

 

.

 

 

 

Minimize ادارة الشؤون الافريقيه

 

 

" مهام إدارة الشؤون الإفريقية "

 

 

نظرا لأهمية القارة الإفريقية من جميع النواحي وبالذات موقعها الجيو- استراتيجي ومواردها الطبيعية والناحية الاقتصادية – التجارية ، ولتقوية أواصر العلاقات والصداقة مع دولها التي تحتل المرتبة الثانية بالنسبة لعدد السكان والمساحة بعد قارة آسيا ، وبناءا على توجيهات معاليكم فقد تقرر إنشاء إدارة جغرافية خاصة تعني بالشؤون الإفريقية منفصلة عن إدارة الشؤون الأسيوية والإفريقية والاسترالية بتاريخ 15/10/2010 بعد أن كانت قسم مرتبط بها ، كما كانت في سنوات سابقة قسم تابع للدائرة السياسية في وزارة الخارجية .

 

 

 

مرتكزات خطة عمل إدارة الشؤون الإفريقية :

1.       تحديث ملفات دول القارة الإفريقية وخاصة تلك المتعلقة بالعلاقات الثنائية التي تربطها بالأردن ، وزيادة التفاعل البيني بين الأردن وهذه الدول من خلال تطبيق فكرة أو نظرية الحوار الإستراتيجي .

2.       إعداد قاعدة بيانات حول دول القارة الإفريقية لتسهيل عملية الاتصال بالمعنيين في هذه الدول .

3.       الطلب من السفراء الأردنيين المعتمدين مقيمين أو غير مقيمين في الدول الإفريقية إعداد تقارير شاملة عن المواضيع الهامة في تلك الدول وتزويد الإدارة بها للاستفادة منها في عملية التحرك الدبلوماسي تجاه هذه الدول .

4.       إعداد دراسة شاملة لإمكانية فتح سفارات أردنية في كل من نيجيريا التي كان بها سفارة أردنية من عام 1960 وحتى 1978 ، وإثيوبيا مقر الاتحاد الإفريقي ، وتنزانيا والسنغال وكينيا وجنوب السودان وعلى مراحل تعتمد على مدى تعاون هذه الدول مع الأردن من حيث دعمها للقضايا التي تهم الأردن والاستفادة منها في مجال الاستثمار وتصدير المنتجات الأردنية إليها .

5.       الطلب من السفراء والقناصل الفخريين الأردنيين في دول القارة الإفريقية والاقتراح عليهم فتح آفاق جديدة للتعاون مع هذه الدول وتكليفهم بنقل وتزويد المعلومات المتعلقة بفرص الاستثمار في الأردن للجهات المعنية في الدول المعتمدين لديها ، وكذلك الترويج للمنتجات الأردنية وبالذات الدواء ، ومركز الملك عبدالله الثاني للتصميم والتطوير (كادبي) .

6.       ترويج الأردن سياحيا في الدول الإفريقية ، وبالذات السياحية الدينية والعلاجية ، وذلك بالتعاون مع وزارة السياحة والآثار وهيئة تنشيط السياحة .

7.       إدامة التعاون والاتصال مع سفراء الدول الإفريقية المعتمدين لدى البلاط الملكي الهاشمي ، وتبادل الآراء معهم لتقوية أواصر العلاقات بين الأردن وبلدانهم في جميع المجالات .

8.       تقوم الإدارة بمتابعة الاتفاقيات والملفات الهامة مع الجهات الأردنية المعنية ومع الدول الإفريقية من خلال سفاراتنا .

9.       إعداد دراسات تحليلية حول القضايا التي تهم الأردن في الدول الإفريقية وكذلك القضايا الإقليمية في هذه المنطقة الجغرافية الهامة من العالم .

تمر الشعوب والدول الأفريقية والعربية الآن بمرحلة تحتم عليهما تفعيل علاقات التعاون والتكامل بينها، من أجل خدمة المصالح المشتركة لشعوب دول المنطقتين ، والحفاظ على أمنها ومستقبلها، في عالم أصبح لا يعترف إلا بالكيانات والتجمعات الكبرى والقوية.

 

  برزت الحاجة إلى إرساء التعاون العربي الأفريقي في عقد السبعينات من القرن الماضي حينما تنامت فكرة تقنين وإرساء أُسس التضامن السياسي الإفريقي العربي الذي كان قائماً حينها ، والعمل على استثمار الروابط الثقافية والبشرية والتاريخية بين إفريقيا والأمة العربية في خدمة المصالح المشتركة، وفتح آفاق جديدة لعلاقات الطرفين لتشمل مختلف المجالات، وتجسدت هذه الفكرة في انعقاد القمة العربية الإفريقية الأولى في القاهرة في مارس 1977، بمشاركة كل القادة العرب والأفارقة اللذين أصدروا إعلانات وقرارات طموحة ترمي إلى إطلاق تعاون عربي إفريقي في شكل مؤسسي منظم يهدف إلى تحقيق الاستفادة القصوى من طاقات وإمكانات الجانبين

 

  وحققت العديد من الأجهزة العربية نجاحاً مقدراً في مسار التعاون العربي الإفريقي من بينها الصندوق العربي للمعونة الفنية للدول الأفريقية والمصرف العربي للتنمية الاقتصادية في إفريقيا اللذين قدما معونات وقروض وتمويل لمشروعات بلغت قيمتها الإجمالية ما يزيد على ثلاثة مليارات دولار، هذا فضلاً عن المعهد الثقافي العربي الإفريقي الذي شرع في ممارسة برامجه وأنشطته في مجال تعزيز التعاون الثقافي وتصحيح الصورة النمطية المتبادلة عن العرب والأفارقة.

 

  واعتمدت القمة العربية الأفريقية الثانية التي عقدت في سرت عام 2010 إستراتيجية جديدة للشراكة تكرس المبادئ والأهداف التي يلتزم بها العمل العربي الأفريقي المشترك ويحدد مجالاته وتعد الاستراتيجية برنامجاً متكاملاً في إطار زمني محدد لتعزيز التعاون الاقتصادي والمالي والتجاري في الاستثمار والتجارة والبني التحتية والطاقة والبيئة وموارد المياه، بالإضافة إلى التعاون في مجالات الزراعة والماء والأمن الغذائي، والتعاون الاجتماعي والثقافي.

 

  وللتنفيذ الفعال للاستراتيجية تم وضع خطط عمل تنفيذية، كما تم تحديد الفترة الزمنية لمؤتمرات القمة المشتركة الدورية بثلاث سنوات بحيث يصبح من الممكن للقمة أن تتابع على نحو دقيق ما حققته أجهزة التعاون العربي الإفريقي في تنفيذ الاستراتيجية وخطة العمل .

 

  وفي إطار التحضير للقمة العربية الأفريقية الثالثة التي سيتم عقدها في الكويت في الفترة من 19  إلى 20 نوفمبر 2013 ، توصلت اللجان المعنية للتحضير للقمة إلى إعداد وصياغة كافة الوثائق التي سيتم عرضها على القادة العرب والأفارقة ، كما حرصت دولة الكويت على أن تكرس أعمال القمة الثالثة للقضايا الاقتصادية والتنموية التي تستجيب لمصالح الشعوب العربية والأفريقية، حيث تم اختيار شعار للقمة يعكس هذا التوجه "شركاء في التنمية والاستثمار"، ويتضمن جدول أعمال القمة عدد من القضايا التي تركز على هذا المعنى، ومن بينها المشروع الذي تقدم به وزراء الزراعة العرب والأفارقة لتنمية الزراعة وتعزيز الأمن الغذائي في دول المنطقتين.

 

  وحرصت دولة الكويت على عقد المنتدى التنموي والاقتصادي خلال الفترة 11، 12 نوفمبر 2013 والذي سيشارك فيه قادة القطاع العام والمنظمات العربية والأفريقية والدولية، وكذلك المنظمات العربية والأفريقية المتخصصة، كما يشارك المفكرين العرب والأفارقة وقادة القطاع الخاص والمجتمع المدني في الدول العربية والأفريقية، ويهدف المنتدى إلى تسليط الضوء على واقع التعاون العربي الأفريقي في مجال التنمية بناءً على خبرات الجهات العربية والأفريقية العاملة في هذا المجال وخاصة في قطاعات البنية التحتية والنقل والطاقة وغيرها. كما يهدف المنتدى إلى تحديد المجالات المتاحة للتعاون في مجال الزراعة والأمن الغذائي العربي والأفريقي وإبراز المزايا والتحديات المستقبلية للاستثمارات العربية والأفريقية المشتركة إضافة إلى تسليط الضوء على مجالات الاستثمار المتاحة من قبل القطاعين العام والخاص.

 

  ومن المتوقع أن يتوصل المنتدى إلى وضع توصيات عملية وفعالة لتشجيع الاستثمار والتجارة بين الدول العربية والأفريقية، ووضع مشروعات عملية لمعالجة أوجه القصور وإزالة المعوقات التي تعترض التعاون العربي الأفريقي في مجالات الاستثمار والتجارة والأمن الغذائي، والمساهمة في النتائج التي ستتوصل لها القمة العربية الأفريقية الثالثة في مجالي التنمية والنمو الاقتصادي بشكل عام وفي مجالات الاستثمار والتجارة بشكل خاص إضافة إلى تعزيز ودعم دور المجتمع المدني في إطار التعاون العربي الأفريقي في مجال التنمية.


  وتتطلع جامعة الدول العربية والاتحاد الأفريقي أن يقوما بتنفيذ المزيد من الأنشطة والبرامج في مجالات جديدة لتعزيز التعاون العربي الأفريقي في الأعوام المقبلة ، وتحقيقاً لهذا التطلع تبذل كلا المنظمتين جهوداً متصلة للإعداد الجيد للاجتماعات العربية الأفريقية المشتركة، وذلك من أجل أن تكون قمة الكويت نقلة نوعية في مسار التعاون العربي الأفريقي بما يحقق مصالح شعوب دول المنطقتين في التقدم والاستقرار والأمن.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

Minimize مكتب تنسيق المفاوضات


مكتب تنسيق المفاوضات :

 

يتابع مكتب تنسيق المفاوضات العلاقات الأردنية - الإسرائيلية بكافة جوانبها، كما يتابع قضايا الوضع النهائي في المفاوضات الفلسطينية - الإسرائيلية، والتي ترتبط مباشرة بالمصالح الوطنية العليا للأردن، و من أهم الملفات التي يتابعها المكتب ملف القدس و الوصاية و الرعاية الهاشمية على الأماكن المقدسة في القدس الشرقية، و يقوم لهذه الغاية بإعداد التقارير و الدراسات و التوصيات و المراسلات اللازمة مع كافة الجهات المعنية بهذه القضايا.

 

التواصل مع الوزير

البريد الالكتروني
تويتر

نشاطات و أحداث

الاقتراحات و الشكاوى | أسئلة شائعة
تم تطوير و تصميم الموقع من قبل برايموس، جميع الحقوق محفوظة. وزارة خارجية المملكة الأردنية الهاشمية 2011