youtube
 

facebook
 
twitter لموظفي الوزارة
بحث وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي مع وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون في وقت متاخر من مساء أمس تداعيات القرار الأميركي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل
التفاصيل
تابع وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي اتصالات ومشاورات مكثفة مع عدد من نظرائه لتنسيق المواقف والتحركات في ضوء الأنباء الإعلامية التي تتحدث عن احتمال اتخاذ قرار أميركي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.
التفاصيل
قال وزير الخارجية وشؤون المغتربين، أيمن الصفدي، أن الأردن يعتبر قرار الولايات المتحدة الاميركية الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل ونقل سفارتها لها
التفاصيل
نبه وزير الخارجية وشؤون المغتربين ايمن الصفدي الى ان مجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية، سيبقى في حالة انعقاد دائم وسيجتمع مرة ثانية في موعد اقصاه شهر من تاريخ اليوم لتقييم تطورات الاوضاع السياسية
التفاصيل
أكد وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، ان القدس المحتلة هي عاصمة الدولة الفلسطينية، وهذه حقيقة لا يلغيها احتلال غاشم آيل لا بد إلى زوال، ولا ينتقص منها قرار أحادي مرفوض، يتناقض مع كل قرارات الشرعية الدولية
التفاصيل
الصفدي يؤكد ضرورة الحفاظ على الوضع التاريخي والقانوني بالقدس
04/12/2017

 بحث وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي ووزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون  المستجدات في المنطقة، وخصوصا تلك المتعلقة بالقضية الفلسطينية في ضوء أنباء تحدثت عن احتمال اتخاذ الرئيس الأميركي قرارا بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وشدد الصفدي خلال مكالمة هاتفية أجراها مع تيلرسون على ضرورة الحفاظ على الوضع التاريخي والقانوني في القدس، وعدم اتخاذ اَي قرار يستهدف تغيير هذا الوضع. وأشار وزير الخارجية الى التداعيات الخطرة لأي قرار بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل في ضوء المكانة الدينية والتاريخية والوطنية الخاصة للقدس ليس فقط عند الفلسطينيين والأردنيين ولكن على امتداد العالمين العربي والإسلامي.

وتطرق الى التداعيات السلبية لمثل هذا القرار على جهود الولايات المتحدة المساعدة في تحقيق السلام الفلسطيني-الاسرائيلي والتي رحبت بها المملكة وكل الدول العربية واعلنت دعمها لها.

وأشار الصفدي الى خطورة اتخاذ اَي قرار يقوض الجهود السلمية ويدفع المنطقة نحو المزيد من التوتر، وضرورة معالجة وضع القدس في إطار مفاوضات الوضع النهائي وفق جميع القرارات الدولية ذات الصِلة.

وبحث الوزيران العلاقات الثنائية وعددا من القضايا الإقليمية، واكدا استمرار العمل من أجل تحقيق الامن والاستقرار والسلام.

وكانت وزارة الخارجية أعلمت الجامعة العربية ومنظمة التعاون الاسلامي أنها تدعو لعقد اجتماعين لمجلس الجامعة الوزاري ووزراء خارجية الدول الاسلامية لمناقشة سيل التعامل مع اَي قرار أميركي بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل إن اتخذ.
print

التواصل مع الوزير

البريد الالكتروني
تويتر

نشاطات و أحداث

الخطابات / المقابلات /المؤتمرات

 

الاقتراحات و الشكاوى | أسئلة شائعة
تم تطوير و تصميم الموقع من قبل برايموس، جميع الحقوق محفوظة. وزارة خارجية المملكة الأردنية الهاشمية 2011