وزير الخارجية يستقبل وفدا من القادة المسيحيين الاميركيين
07/11/2017

 استقبل وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي وفدا من القادة المسيحيين المؤثرين في الولايات المتحدة الأمريكية بينهم عدد من أعضاء اللجنة الإنجيلية الاستشارية للرئيس الامريكي دونالد ترامب بقياده جويل روزنبيرغ.
واكد الصفدي خلال اللقاء متانة العلاقات الأردنية الأميركية وتثمين المملكة الدعم الذي تقدمه الولايات المتحدة لها. 
واستعرض الصفدي خلال اللقاء التحديات التي تواجهه المنطقة وفِي مقدمها الصراع الفلسطيني الاسرائيلي والحرب على الارهاب والجهود التي تبذلها المملكة لتحقيق الامن والاستقرار والسلام. 
وشدد الصفدي على أن الأردن بقيادته الهاشمية سييقى صوتا للعقل يعمل على حل الصراعات وتحقيق الامن والاستقرار وتكريس ثقافة السلام واحترام الآخر. 
وأكد الصفدي أن الارهاب آفة لا تنتمي الى حضارة او ثقافة او دين ولا علاقة له وللإرهابيين بالدِّين الاسلامي الحنيف وقيم السلام والمحبة التي يمثل. 
وشدد وزير الخارجية على ضرورة حل الصراعات وانهاء الظلم والقهر سبيلا ضروريا لهزيمة الفكر الظلامي الذي يحاول استغلال اليأس وغياب الافاق السياسية والاقتصادية للترويج لظلاميته. 
ووضع الصفدي الوفد في صورة الجهود التي يقوم بها جلالة الملك عبدالله الثاني لإعادة إطلاق العملية السياسية وبما يؤدي الى حل الصراع الفلسطيني الاسرائيلي على أساس حل الدولتين. واكد ان المملكة تثمن التزام الرئيس الأميركي المساعدة في التوصل لاتفاق سلام فلسطيني إسرائيلي وأنها ستستمر في بذل كل جهد ممكن لتحقيق ذلك. 
من جانبه أشاد اعضاء الوفد بجهود جلالة الملك في الحرب على الإرهاب ودعم الأمن والاستقرار في المنطقة وأكدوا على دور الأردن كنموذج في المنطقة للحكم الوسطي المعتدل. كما أعرب أعضاء الوفد عن تثمينهم للدور الذي تقوم به الأردن في معالجة الأزمات الإقليمية وتعزيز ثقافة الحوار والسلام واحترام الأخر.